Ar | En
أهم الأخبار
زيارة اللجنة الوزارية الى محافظة حماة المكلفة بتتبع المشاريع

عدد القراءات : 245 - 15/02/2018

زيارة اللجنة الوزارية  الى محافظة حماة المكلفة بتتبع المشاريع 

اطلعت اللجنة الوزارية المكلفة تتبع المشاريع في محافظة حماة برئاسة المهندس نبيل الحسن وزير الموارد المائية على سير تنفيذ عدد من المشروعات الحيوية والخدمية في ريف المحافظة ونسب انجازها والتحديات والصعوبات التي تقف في طريقها وسبل تجاوزها ومواصلة تنفيذ هذه المشاريع بما يتوافق مع البرامج الزمنية والمواصفات الفنية المعتمدة.
و بدأت اللجنة جولتها من مدينة مصياف للتعرف عن كثب على آخر التطورات في مجال المشروعات الاستثمارية في المنطقة
متابعة شؤون ذوي الشهداء :


حيث اطلعت اللجنة على واقع العمل في مكتب متابعة شؤون ذوي الشهداء والجرحى في مصياف الذي تم افتتاحه العام الماضي بهدف تسهيل وتسيير معاملات ذوي الشهداء وتلبية متطلباتهم وتسيير معاملاتهم مع باقي المؤسسات والجهات الاخرى .
مشروع خزان مياه مصياف :
كما تفقدت اللجنة الوزارية سير الاعمال الجارية حاليا في مشروع خزان مياه مصياف بسعة 5000 متر مكعب والمقرر الانتهاء منه ووضعه في الخدمة والاستثمار خلال الصيف المقبل .


واشار المهندس مطيع عبشي المدير العام للمؤسسة العام لمياه الشرب بحماة إلى أن المشروع يشمل بالاضافة إلى الخزان خطوط ضخ وإسالة مع تجهيز 3 ابار الرتوزاية داعمة وأضحى في مراحله الأخيرة بنسبة تنفيد بلغت 85 بالمئة وتصل كلفتة الاجمالية إلى 550 مليون ليرة سورية.
محطة معالجة مصياف :
ثم زارت اللجنة الوزارية موقع مشروع محطة معالجة الصرف الصحي في مصياف للوقوف على نسب الانجاز المنفدة في المشروع الدي يعد رائد ونوعيا على مستوى المنطقة من شأنه تحسين الواقع البيئي ورفع التلوث عن المنطقة .


وأوضح المهندس وحيد اليوسف المدير العام للشركة العامة للصرف الصحي أنه تم وضع حجر الاساس لهذا المشروع في 22 أيار من العام الماضي خلال زيارة رئيس مجلس الوزراء لمحافظة حماة والوافد الوزاري المرافق مبينا أن المحطة مصممة لمعالجة منصرفات الصرف الصحي لمدن وقرى مصياف وربعو وبقراقة وطير جملةبالاضافة إلى مدرسة المحاسبة والريف المجاور وتبلغ قيمة عقد تنفيدها اكثر من3ر3 مليار ليرة سورية ومدته 3 سنوات من تاريخ المباشرة به ووتيرة الاعمال منسجمة ومتوافقة مع البرنامج الزمني المحدد للانجاز .


واضاف أن الجهة المنفدة لمشروع محطة المعالجة هي الشركة العامة للبناء والتعمير التي تنفد حاليا أعمال أحواض التهوية والترسيب والكلورة والتجميع حيث تم بهدا الصدد يوم أمس صب 480 مترا مكعبا من الخرسانة المسلحة ويجري حاليا استئناف الاعمال التي من المتوقع أن تنجز قبل نهايةالمدة العقدية لافتا إلى أن المحطة مصممة بطاقة استيعابية وقدرها 7 الف متر مكعب يوميا .

وكانت اللجنة قد استمعت خلال لقائها أعضاء مجلس مدينة مصياف لعرض قدمه رئيس مجلس المدينة الدكتور قاهر أبو الجدايل عن أبرز المشروعات المنفذة ونسب تنفيذها و التي قيد التنفيذ والمخطط تنفيذها خلال الفترة المقبلة والمراحل التي وصلت اليها عملية اعادة النظر باستثمار املاك المجلس والتي يبلغ مجموع عقودها 106 عقود .
وطلب وزير الموارد المائية من المجلس الاسراع في انجاز ذلك مع تفعيل آلية ايجاد مشاريع استثمارية وتنموية ينعكس مردودها على الوحدات الادارية ليصار إلى دعم تنفيذها من قبل الحكومة التي ستكون مستعدة لتقديم كل التسهيلات والدعم المطلوب لأي مشروع يخدم المصلحة العامة ويشكل مصدر دخل مادي للوحدات الادارية في منطقة مصياف التي حظيت في الفترة الماضية باهتمام حكومي كبير تجسد باطلاق عشرات المشاريع الخدمية والحيوية شملت صرف صحي ومصبات صرف إقليمية ومحطة معالجة وخزان مصياف لتحسين واقع مياه الشرب في المدينة وغيرها .


ودعا الوزير الحسن مجلس مدينة مصياف وباقي الوحدات الادارية الاخرى إلى اعتماد رؤية إستراتيجية في اعتماد وتنفيذ أي مشروع 
من جهته نوه محافظ حماة الدكتور محمد الحزوري بالمستويات القياسية التي تحققت على الصعيد الخدمي والتنموي في محافظة حماة بشكل عام ومنطقة مصياف بشكل خاص التي فاقت نسبة الإنفاق على مشاريعها خلال السنة الماضية مثيلتها خلال عشرات السنوات الماضية و التي وصلت قيمتها الى ٧.١٢٠ مليار خلال عام ٢٠١٧.


ثم تم زيارة مبقرة جب رملة التي شهدت مؤخرا توسيع في منشآتها من خلال وضعه حجر الاساس لمشروعي معمل ألبان وأعلاف مع تجديد قطيعها بمئات رؤوس الابقار الفتية لزيادة انتاجها من الحليب وتحسين وكفاءة مواليدها من الناحية الانتاجية الوراثية .
وذكر المهندس عبد الكريم اللحام معاون وزير الزراعة أنه تم العام الماضي رصد مبلغ 640ر1 مليار ليرة سورية لإنشاء معملي البان واعلاف في المبقرة وتأهيل حظائر التربية القديمة وتوريد تجهيزات ومعدات حديثة لها مع توريد محلب آلي حديث لتكون المبقرة جاهزة من مختلف الجوانب مضيفا ان هذه المشاريع بدأت بالتوازي مع رفد المبقرة بنحو 555 رأس أبقار صغيرة/ بكاكير والتي تمتاز بمواصفات انتاجية عالية بدلا من الابقار الهرمة التي كانت موجودة في المبقرة لتراجع انتاجه