Ar | En
أهم الأخبار
أسماء الناجحين في الاختبار العملي بموجب الإعلان830 في الموسسة العامة لمياه الشرب بمحافظة حماهإعلان طلب تأهيل مسبق داخلي- خارجي لمشروع دراسة وتصميم وتنفيذ مشروع تأهيل وتطوير منظومة معالجة مياه الصرف الصحي لمدينة حلب المرسوم التشريعي رقم 17 الخاص بإعفاء مشتركي المياه ضمن المناطق التي تم تهجيرهم منها نتيجة الأعمال الإرهابية من بدلات خدمات المياه التعليمات التنفيذية الخاصة بالمرسوم التشريعي رقم 17 بئر جديدة لقرية زاما بريف اللاذقية مطلع الصيف المقبل
هطولات مطرية غزيرة في الحسكة تؤدي لفيضان الأنهار وتشكل السيول

عدد القراءات : 112 - 03/12/2018

دعت مديرية الموارد المائية بالحسكة الأخوة المواطنين لأخذ الحيطة والحذر من فيضان نهر الخابور نتيجة فيضان عدد من الأنهار والروافد المغذية له جراء الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحافظة.

وكانت محافظة الحسكة قد شهدت هطول أمطار غزيرة منذ ليلة أمس الأول وحتى صباح يوم أمس والتي تراوحت بين 60 و 50 مم أدت إلى فيضان الأنهر وتشكل السيول وجريان جميع الأودية بالمحافظة ما أدى إلى إلحاق الأضرار بممتلكات المواطنين في عدد من المدن و المناطق في المحافظة.

وأوضح مدير الموارد المائية بالحسكة المهندس عبد الرزاق العواك أن روافد نهر الخابور في منطقة رأس العين زادت مستويات المياه فيها بشكل كبير وبنسب لم تشهدها منذ عشر سنوات نتيجة الأمطار الغزيرة والسيول حيث بلغ تدفق نهر الجرجب 80 مترا مكعبا بالثانية ونهر الزركان 10 أمتار مكعبة بالثانية ورافد تل حلف 10 أمتار مكعبة وهذه الأنهار و الروافد جميعها تصب في نهر الخابور الذي بلغ مستوى المياه فيه ظهر يوم أمس 100 متر مكعب وفي الليل 75 مترا مكعبا بالثانية.

ودعا العواك المواطنين القاطنين على طرفي مجرى النهر إلى أخذ الحيطة والحذر من المنطقة الممتدةمن ريف ناحية تل تمر مرورا بمركز مدينة الحسكة ووصولا إلى مصب النهر في سد الشهيد باسل الأسد موضحا أن نسب المياه في نهر جغجغ بلغت في مدينة الحسكة 50 مترا مكعبا بالثانية وفي مدينة القامشلي 8 أمتار.

كما أشار العواك أنه نتيجة فيضان نهر الخابور وتشكل السيول وجريان الأودية حيث زادت كميات المياه المخزنة في سد الشهيد الباسل خلال 24 ساعة الماضية بمعدل 12 مليون متر مكعب ليصبح إجمالي تخزين المياه فيه 500ر148 مليون متر مكعب ومجموع تخازين المياه في جميع السدود 176 مليون متر مكعب يقابله 90 مليون متر مكعب للفترة ذاتها من العام الماضي لافتا إلى أن مستويات تخزين المياه في سد الباسل مستمرة نتيجة استمرار فيضان نهر الخابور الذي يصب فيه.